أثارت صور لحفل زفاف مقام داخل أحد أهم المعابد الفرعونية في مصر الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي وتعهدت وزارة الآثار بتحويل الشركة المسؤولة للتحقيق.

وأكد أيمن العشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار أن الوزارة اتخذت إجراءات ضد الشركة المنظمة وألغت تعاملها معها لمخالفتها منع إقامة أي مظاهر إجتماعية أو أفراح داخل المواقع الأثرية، بعدما حصلت الشركة على إذن إقامة عشاء وليس حفل زفاف.

وظهرت في صور وتسجيلات فيديو تم تداولها عبر وسائل التواصل الإجتماعي مراسم فرح كامل داخل المعبر الفرعوني، من موائد طعام وموسيقى وأنوار. وأوضح ثروت عجمي، مستشار غرفة شركات السياحة في الأقصر أن إقامة حفلات في الساحة الخارجية للمعبد أمر متعارف عليه، أما إقامة المراسم داخل بهو المعبد وسط الأعمدة الأثرية فهو يسيء للحضارة المصرية.

يتكون مجمع معابد الكرنك من عدة منشآت ومعابد أهمها معبد أمون رع، وهو من أهم المعالم السياحية في مدينة الأقصر بجنوب مصر الحافلة بالآثار الفرعونية.