اعترضت الولايات المتحدة على قرار الأمم المتحدة منح فلسطين صلاحيات أكبر من دورها المحدود كدولة مراقبة وتمكينها للعمل كدولة ذات عضوية كاملة في فعاليات محددة.

كانت الجمعية العمومية للأمم المتحدة صوتت ليل الثلاثاء على القرار الذي يمنح فلسطين صلاحيات إضافية لتتمكن من تولّي رئاسة «مجموعة الـ77 والصين» ابتداء من مطلع العام 2019.

مر القرار بأصوات 146 من أصل 193، بينما امتنعت 15 دولة عن التصويت ورفضت القرار كلاً من إسرائيل والولايات المتحدة واستراليا.

أبدى نائب المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة جوناثان كوهين اعتراضه على القرار أمام الجمعية العامة مؤكداً أن بلاده لا تعترف بوجود دولة فلسطينية. وأضاف: : «لا يمكن أن ندعم جهود الفلسطينيين لتعزيز وضعهم خارج نطاق المفاوضات المباشرة».

يعطي القرار لفلسطين صلاحيات الدولة ذات العضوية الكاملة عندما تتحدث باسم «مجموعة الـ77 والصين»، من حيث الإدلاء بالبيانات والمشاركة في صياغة اقتراحات وتعديلات وحق الرد وعرض مذكرات إجرائية.