وقع عشرة قتلى من المدنيين على الأقل جراء غارات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في منطقة الحديدة في اليمن.

نقلت وكالات الأنباء عن مسعفين ووسائل إعلامية تابعة للحوثيين أن ضربات جوية شنها التحالف يوم السبت أصابت حافلة تحمل مدنيين أثناء عبورها نقطة تفتيش تابعة للحوثيين في بلدة جبل راس.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية AFP عن مسعفين أن ثمانية من القتلى ينتمون لعائلة واحدة. بينما قال تلفزيون المسيرة التابع للحوثيين أن عدد القتلى وصل ل17 بالإضافة لمصابين في حالة حرجة.

ونفذ التحالف العربي بقيادة السعودية آلاف الضربات الجوية في اليمن منذ 2015 بهدف إعادة السلطة للحكومة المعترف بها دولياً. تنفي حكومة السعودية استهداف المدنيين إلا أن ضربات التحالف أوقعت قتلى منهم على مدار السنوات.