وصلت عدوى الحصبة لمدارس إسرائيل في خضم موجة تفشي للمرض توفي على  إثرها رضيع، في أول حالة وفاة بسبب المرض في ال15 عام الأخيرة.

أعلنت السلطات المحلية في القدس يوم الأحد عن إصابة طالبين غير مطعمين بمرض الحصبة وإصابة معلمة بالعدوى في منطقة أشدود. كان رضيع يبلغ من العمر 18 شهر لم يتلقى التطعيم ضد المرض شديد العدوى توفى الأسبوع الماضي في القدس إثر إصابته بالمرض.

قال مسؤول بوزارة الصحة الإسرائيلية أن السلطات تدرس منع الأطفال الذين لا يحصلون على تطعيم الحصبة من الالتحاق بالمدارس. عادت عدوى الحصبة في السنوات الأخيرة في عدة مناطق في العالم بعد شبه انقراضها بسبب رفض بعض المجتمعات تطعيم أطفالهم بسبب تقارير غير علمية تفيد بخطورة التطعيم.

تتركز عدوى الحصبة في إسرائيل في مجتمعات متشددة داخل القدس ترفض التطعيم. أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية عن وجود 1287 حالة حصبة في إسرائيل منذ بداية التفشي في شهر مارس، تتركز 60% منها في القدس.