A زواج فتاة سودانية تبلغ من العمر 17 عام من رجل أعمال يكبرها بأكثر من ثلاثين عام بعدما فاز بمزاد أعلن عنه والدها عبر الفيسبوك أثار صدمة وغضب المجتمع المدني ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

تداول مستخدمي موقع الفيسبوك صور لزواج الفتاة، إليزابيث نيالونج أنجوج من رجل الأعمال كوك آلات الذي انتصر على أربعة مزايدين آخرين ودفع  500 جاموسة وثلاثة سيارات و10 آلاف دولار مقابل الزيجة، بحسب وكالة أسوشيتد برس. أصبحت الفتاة الزوجة التاسعة لرجل الأعمال، بحسب الوكالة.

قال مكتب منظمة بلان إنترناشونال في السودان، وهي منظمة تنموية تعمل على حقوق الأطفال، في بيان أن المزاد بمثابة عودة لأسواق العبيد، وطالب الحكومة السودانية بالتحقيق في الواقعة.

انتقد جورج أوتيم، رئيس المنظمة، إدارة الفيسبوك لبقاء الإعلان على الموقع لمدة أيام قبل إزالته فيما أسماه «استخدام همجي للتكنولوجيا».

تصل نسبة زواج القصر في السودان ل40%، بحسب إحصاءات الأمم المتحدة.