أصدرت النقابة الوطنية الصحفيين التونسيين بيان ترفض استقبال الحكومة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان في أول جولة إقليمية يقوم بها بعد أزمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي التي وجهت فيها الأصابع لولي العهد تتهمه بتدبير العملية.

كان ولي العهد بدأ جولته يوم الخميس بزيارة الإمارات قبل أن يتجه للبحرين اليوم الأحد.

كان الديوان الملكي السعودي أعلن عن جولة ولي العهد في بيان يوم الخميس قال فيه أن الجولة تأتي« لتعزيز علاقات المملكة إقليمياً ودولياً، واستمراراً للتعاون والتواصل مع الدول الشقيقة في المجالات كافة، واستجابة للدعوات المقدمة من أصحاب الجلالة والفخامة والسمو». لم يحدد الديوان الملكي البلاد التي سيزورها ولي العهد.

أصدرت نقابة الصحفيين التونسية بيان استهجان بعد تأكيد الحكومة التونسية استقبالها ولي العهد في خلال جولته ووصفت بن سلمان بأنه «خطراً على الأمن والسلم في المنطقة والعالم، وعدوّاً حقيقياً لحرية التعبير».