A قال المرصد السوري في تقرير اليوم الأربعاء أن تنظيم الدولة الإسلامية قتل 700 سجين في معقله الأخير بمنطقة بلدة هجين التي يصارع للحفاظ على سيطرته عليها بعد دخول قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة الشهر الحالي.

وقال المرصد الذي يرصد تطورات الحرب في سوريا ومقره بريطانيا، أن مصادر أمنية داخل التنظيم وأهالي فروا من منطقة سيطرة النظام أكدوا قيام التنظيم بعمليات الإعدام الجماعية والفردية في الشهرين الأخيرين بينما انحصرت منطقة سيطرته في شرق سوريا على قطاع صغير حول بلدة هجين.

قال المرصد أن السجناء الذين قام التنظيم بإعدامهم بينهم عناصر أمنية وأعضاء في التنظيم حاولوا الانشقاق. كما قال المرصد أن التنظيم نقل 350 إلى 400 سجين إلى حمص ودير الزور غرب الفرات.

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية في الأيام الأخيرة سيطرتها على بلدة هجين، آخر المناطق الحضرية الباقية تحت سيطرة التنظيم بعد قتال عنيف.