Aأكدت منظمة العفو الدولية في بيان أمس الإثنين مقتل 37 متظاهر على الأقل منذ اندلاع المظاهرات في السودان الأسبوع الماضي، وطالبت السلطات السودانية بالتوقف عن استخدام العنف ضد المتظاهرين.

يأتي بيان المنظمة قبيل انطلاق المتظاهرين اليوم في مسيرات للقصر الرئاسي مطالبين بتنحي الرئيس عمر البشير.

وقالت سارة جاكسون نائبة المدير الإقليمي لمنظمة العفو الدولية في شرق إفريقيا في البيان: «بدلاً من محاولة منع الناس من التظاهر، يجب على السلطات التركيز على إنهاء قمع حقوق الإنسان وحل الأزمة الإقتصادية والذين تسببوا معاً في هذه المظاهرات».

نشر نشطاء سودانيون مقاطع للمتظاهرين المتجهين للقصر الرئاسي اليوم، وتستمر عدة مسيرات في محاولة الوصول للقصر بينما تقوم قوات الأمن بتفريق المتظاهرين باستخدام الغاز المسيل والرصاص، بحسب النشطاء.

 كانت مظاهرات السودان بدأت يوم الأربعاء الماضي بعد رفع سعر الخبز اعتراضاً على الظروف الاقتصادية المتدنية إلا أن المطالب تطورت للمطالبة برحيل الرئيس.

علق البشير لأول مرة على التظاهرات التي تجتاح البلاد اليوم الثلاثاء، حيث أكد قيام الدولة ب« إصلاحات اقتصادية توفر للمواطنين حياة كريمة». كما حذر المواطنين من «الالتفات لمروجي الإشاعات»، حسب وكالة الأنباء السودانية سونا.