Aشارك المئات في احتجاجات في مدينة عطبرة السودانية اليوم الخميس مرددين  هتافات معادية للحكومة اعتراضاً على زيادة الأسعار.

ونقلت وكالة رويترز استخدام القوات السودانية للغاز المسيل للدموع لتفريق المظاهرات التي استمرت لليوم الثاني. ونقلت رويترز عن مسؤولين سياسيين إعلان حالة الطواريء في مدينة عطبرة التي تركزت فيها الاحتجاجات.

قال المسؤولون أن المتظاهرين أضرموا النار في المقر المحلي للحزب الحاكم بالمدينة في مظاهرات يوم الأربعاء.

بلغ التضخم في السودان 69% وأصبحت المدن السودانية تعاني من نقص شديد في الوقود والخبز المدعومين. خرج المتظاهرون، وهو حدث غير مألوف في السودان، في وقت سابق من هذا العام اعتراضاً على قرار بخفض دعم الخبز.

خفضت السودان من قيمة عملتها بشدة في أكتوبر/تشرين الأول بناء على توصية هيئة مكونة من بنوك وشركات صرافة مخولة بتحديد سعرالصرف وهو ما زاد من أزمة الأسعار.