أصدرت محكمة تركية مذكرتين اعتقال بحق النائب السابق لرئيس الاستخبارات السعودي أحمد عسيري والمستشار السابق لولي العهد سعود القحطاني بعد اشتباه النيابة التركية في مشاركتهم في التخطيط لقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول في أكتوبر/تشرين أول.

نقلت وكالة الأناضول التركية صدور قرار الإعتقال بتهمة «القتل المتعمد بطريقة وحشية أو عبر التعذيب مع سابق الإصرار والترصد».

كانت السلطات السعودية أعفت كلا المسؤولين من مناصبهم في محاولة لتهدئة الرأي العام في أعقاب مقتل الصحفي وتوجيه أصابع الاتهام للحكومة السعودية.

كان أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي قالوا يوم الثلاثاء أنهم أصبحوا أكثر يقيناً من ضلوع ولي العهد محمد بن سلمان بمقتل الصحفي بعد الاستماع لإفادة وكالة المخابرات الأمريكية.

كان الرئيس الأمريكي ترامب أنكر تسريبات أكدت توصل المخابرات الأمريكية لقيام ولي العهد السعودي بإصدار الأمر بقتل خاشقجي، وأكد على أهمية الحفاظ على العلاقات الأمريكية-السعودية.