قتل على الأقل ٧١ شخص، بينهم ١٢ طفل، في انقلاب عبارة كانت تقل متنزهين في نهر دجلة لجزيرة أم الربيعين الترفيهية تزامناً مع احتفالات العام الجديد الفارسي (عيد نوروز).

قال المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر أن العبارة كانت تقل ١٥٠ شخص، تقريباً ضعف حمولتها المفترضة، وانقلبت بسبب ارتفاع منسوب الماء.

ظهر في مقاطع فيديو متداولة عن الحادث عشرات الأشخاص تسحبهم المياه السريعة للنهر بعد انقلاب العبارة. وقال عبدالستار الحبو مدير بلدية محافظة نينوى التي وقع فيها الحادث أن إدارة الموارد المائية كانت قد حذرت قبل أيام من ارتفاع مستوى المياه بالنهر نتيجة فتح السدود.

لا زالت أعمال الإنقاذ، التي نجحت في انتشال عشرات الناجين، مستمرة.