لاقت حركة حماس انتقادات واسعة بعد انتشار مقاطع توضح اعتداء السلطات الأمنية على المتظاهرين والقبض على أعداد كبيرة منذ انطلاق مظاهرات بالقطاع المحاصر منذ يوم الخميس اعتراضاً على ارتفاع الأسعار.

عبر نيكولاي ملادينوف المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط في بيان أمس الأحد عن استيائه الشديد من عمليات القبض والاعتداء على المتظاهرين من قبل حكومة حماس ودعا الفصائل الفلسطينية للعمل على الوصول لاتفاق لتحسين الأوضاع في القطاع.

كان رفع حكومة حماس الضرائب على عدة  بضائع أساسية هو شعلة الاحتجاجات تحت شعار «بدنا نعيش » في القطاع الذي يعاني من تدني الوضع الاقتصادي والخدمات بسبب فرض حصار عليه من قبل السلطات الإسرائيلية منذ سيطرة حماس عليه في ٢٠٠٧. كما يستمر النزاع بين حماس وفتح التي تلجأ للإجراءات العقابية التي تمس سكان القطاع للضغط على حماس للموافقة على اتفاق حكم مشترك.

انتشرت تقارير في الأيام الماضية بقيام القوات الأمنية باقتحام المنازل والقبض على المئات من المشاركين في الاحتجاجات بالإضافة لاستهداف المنظمات الحقوقية والصحفيين والاعتداء على المتظاهرين.