أعلنت الحكومة الأمريكية أنها لن تجدد الإعفاءات من العقوبات الإيرانية التي منحتها لبعض الدول المستوردة للنفط  الإيراني والتي تنتهي في شهر مايو/أيار المقبل.

أعلن بيان للبيت الأبيض أمس الإثنين أن الولايات المتحدة تعتزم بهذا القرار أن تصبح «صادرات إيران من النفط صفر». وارتفعت على إثر إعلان الحكومة الأمريكية أسعار النفط لأعلى معدل منذ إعلان العقوبات الأمريكية في شهر نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، وسط مخاوف من تسبب الإعلان المفاجيء بأزمة في مخزون النفط.

كانت الولايات المتحدة أعادت تطبيق العقوبات، التي تتضمن حظر التعامل مع إيران في مجالات النفط والبنوك وغيرها من أسس الإقتصاد الإيراني، بعد انسحابها من الاتفاق النووي العام الماضي.

وافقت الحكومة الأمريكية على منح استثناءات لكبار مستوردي النفط الإيراني مثل الصين والهند واليابان خوفاً من تأثير نقص النفط العالمي على الاقتصاد الأمريكي وكان المستوردون يتوقعون تجديد فترة السماح التي كانت حددتها الولايات المتحدة بستة أشهر.