أكدت الإمارات أنها لن تسحب قواتها بالكامل من اليمن بعد إعلانها خظة إعادة انتشار جديدة تتضمن خفض القوات في البلد الذي يعاني من تبعات الحرب.

قال وزير الخارجية الإماراتي أنور قرقاش في مقال بجريدة الواشنطن بوست يوم الإثنين: “لتوضيح الأمر، الإمارات وباقي التحالف لن يغادروا اليمن. “

وأضاف: “سوف نتعامل بشكل مختلف إلا أن وجودنا العسكري مستمر”

تشارك الإمارات في تحالف عسكري تقوده السعودية تدخل في حرب اليمن منذ 2015 لدعم حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دولياً في مواجهة الحوثيين المتحالفين مع إيران.

أعلنت الإمارات في وقت سابق من هذا الشهر قيامها بخفض قواتها في اليمن ضمن خطة إعادة انتشار تتضمن الانتقال من الاستراتيجية المرتكزة على الشق العسكري لاستراتيجية “السلام أولاً”

قتل عشرات الآلاف في اليمن منذ 2015، معظمهم من اليمنيين، في الصراع الذي وصفته الأمم المتحدة ب”أسوأ أزمة إنسانية في العالم.”