انطلقت مظاهرات في عدة مدن سودانية اليوم الثلاثاء تنديداً بمقتل خمسة متظاهرين بينهم أربعة طلبة إثر إطلاق النار على مظاهرات في مدينة الأبيض بوسط السودان أمس الإثنين، بحسب تجمع المهنيين السودانيين المنظم للحركة الاحتجاجية بالسودان.

أدان رئيس المجلس العسكري الحاكم عبد الفتاح البرهان اليوم الثلاثاء سقوط قتلى من المتظاهرين وأكد أن “قتل المواطنين السلميين غير مقبول ومرفوض وجريمة تستوجب المحاسبة الفورية والرادعة،” بحسب وكالة الأنباء السودانية.

يهدد تجدد العنف الاتفاق السياسي الحديث الذي توصل له المجلس العسكري والقوى الثورية بشأن تداول السلطة بعد أسابيع من التوتر أعقبت الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير ف إبريل/نيسان.

كان الطرفان وقعا اتفاق لاقتسام السلطة في وقت سابق من هذا الشهر. إلا أن القوى الثورية نددت بنتائج التحقيق الذي قامت به لجنة موكلة من الحكومة عن الفض الدامي لاعتصام وزارة الدفاع بالخرطوم الشهر الماضي.

انتهى التحقيق، الذي تم إعلان نتائجه السبت، لسقوط 87 شخص في الفض، إلا أنه أبرأ المسؤولين معلناً أن القوات الميدانية تحركت بدون أوامر عليا.

تجددت المظاهرات في أعقاب إعلان نتائج التحقيق تطالب بلجنة مستقلة عن قوات الأمن للتحقيق في الأحداث الدموية.