أضافت الولايات المتحدة نائبين لبنانيين من حزب الله المشارك في الحكومة الإئتلافية اللبنانية لقائمة سوداء مرتبطة بالإرهاب متهمة حزب الله باستخدام سلطته البرلمانية لدعم أعمال عنف.

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في تصعيد لاستهداف الولايات المتحدة للجماعة الشيعية الموالية لإيران: “أي تمييز بين جناحي حزب الله السياسي والعسكري هو تمييز صناعي. ندعو حلفائنا وشركائنا لإعلان حزب الله بأكلمله منظمة إرهابية.”

طالت العقوبات الأمريكية المعلنة أمس الأربعاء النائبين أمين شري ومحمد حسن رعد، بالإضافة لوفيق صفا، المسئول الرفيع بالجماعة. كانت الولايات المتحدة أعلنت حزب الله جماعة إرهابية، إلا أن هذه هي المرة الأولى التي تستهدف فيها أعضائها من المسئولين السياسيين.

عبر الرئيس اللبناني ميشال عون عبر حسابه على تويترعن “أسفه” من القرار الأمريكي وأكد متابعته للأمر مع السلطات الأمريكية.

جاء تصعيد الولايات المتحدة لضغطها على حلفاء إيران بعد تصاعد التوتر بين البلدين مؤخراً للتهديد بالاشتباك العسكري من الجانبين.