أعلنت الحكومة العراقية، اليوم الإثنين، فرض حظر تجوال في العاصمة بغداد بدءًا من منتصف الليل وحتى السادسة صباحًا وحتى إشعار آخر.

وتستمر المظاهرات المناهضة للحكومة في شوارع بغداد ومحافظات أخرى لليوم الرابع على التوالي، وذلك احتجاجًا على البطالة والفساد وغياب الخدمات الأساسية.

وتخطى عدد الذين لقوا مصرعهم في الاحتجاجات التي بدأت أول الشهر الجاري قبل أن تتوقف وتتجدد الخميس الماضي، 200 شخص، وفقًا لوكالة أنباء رويترز.

وكانت قوات الأمن العراقية قد أطلقت الغاز المسيل للدموع على طلاب المدارس والجامعات، نهار اليوم الإثنين، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأعلن 4 نواب بالبرلمان استقالتهم تضامنًا مع المحتجين كما اعتصم مجموعة أخرى من النواب في المجلس للمطالبة بالاستجابة للمتظاهرين.

وتصل نسبة البطالة بين الشباب في العراق إلى 25 بالمئة، أي ضعف المعدل العام، في بلدٍ يأتي في الترتيب الـ 12 بين الدول الأكثر فسادًا، بحسب تقدير منظمة الشفافية العالمية.