أعلنت الرئاسة اللبنانية، اليوم الأربعاء، أن الرئيس ميشال عون قرر عقد مشاورات مع البرلمان الإثنين المقبل لتكليف رئيس وزراء جديد.

وأوضح بيان الرئاسة أن ”رئاسة الجمهورية تحدّد يوم الاثنين المقبل موعدا للاستشارات النيابية الملزمة لتسمية الرئيس المكلف لتشكيل الحكومة“.

ومن المقرر أن يستقبل عون ممثلين عن كافة الكتل النيابية المتواجدة في البرلمان اللبناني، والذي يتكون من 128 نائب.

ويعد اختيار رئيس الوزراء الجديد خلفًا لسعد الحريري، أمرًا صعبًا وسط استمرار الاحتجاجات في الشارع اللبناني المطالبة بحكومة جديدة من خارج النخب السياسية.

ووفقًا لنظام المحاصصة اللبناني الذي يشار إليه بالعهد القوي، والذي انتفض ضده مئات الآلاف من اللبنانيين منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول، يجب أن يكون رئيس الوزراء مسلمًا سنيًا.

وجاءت الاحتجاجات الاجتماعية المناهضة للطائفية في ظل أزمة مالية حادة تشهدها البلاد، هي الأسوء منذ انتهاء الحرب الأهلية.