أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الإثنين، أن القصف الإسرائيلي على ريف العاصمة دمشق، أدى إلى مقتل 3 مقاتلين من جنسيات غير سورية، مرجحًا أن يكونوا إيرانيين.

وقال المرصد في بيان: “الضربات الصاروخية الإسرائيلية جنوب العاصمة دمشق، أدت إلى مقتل 3 أشخاص على الأقل من جنسيات غير سورية، حيث يرجح أنهم من الجنسية الإيرانية”.

وأضاف المرصد أن: “صاروخين على الأقل سقطا على مواقع تابعة لـ قوات النظام والمليشيات الإيرانية في محيط منطقة عقربا بريف العاصمة دمشق على طريق مطار دمشق الدولي فيما تمكنت دفاعات النظام الجوية من إسقاط صاروخ على الأقل قبل أن يصل إلى هدفه”.

وكانت وكالة الأنباء السورية قد أعلنت ليل الأحد عن إطلاق الدفاع الجوي صواريخ لكبح قصف عدائي قادم من الأراضي المحتلة.

ولم تعلن إسرائيل مسؤوليتها عن القصف على ريف دمشق.

ومنذ بدء الصراع السوري في عام 2011، قامت إسرائيل بقصف أهداف في سوريا مئات المرات، مستهدفةً بشكل خاص الميليشيا الإيرانية الحليفة لقوات النظام السوري.